اعراض التهاب البنكرياس الحادة


التهاب البنكرياس هو تورم يحدث عندما يكون البنكرياس ملتهبًا، عندها يفرز البنكرياس الإنزيمات الهضمية القوية التي يمكن أن تتلف أنسجته. 

يمكن أن يتسبب التهاب البنكرياس في إطلاق الخلايا الالتهابية والسموم التي قد تضر بالرئتين والكليتين والقلب.


اعراض التهاب البنكرياس


انواع التهاب البنكرياس

التهاب البنكرياس الحاد: هو نوبة قصيرة.
التهاب البنكرياس المزمن: وهو مستمر.

وظيفة البنكرياس

البنكرياس هو عضو في الجزء العلوي من البطن. يتصل ببداية الأمعاء الدقيقة (الاثني عشر). يحتوي على قناة البنكرياس، الذي يصرف الإنزيمات الهاضمة (المواد الكيميائية) إلى الأمعاء الدقيقة (الاثني عشر).

للبنكرياس وظيفتان أساسيتان:

 أولاً: يصنع الإنزيمات الهاضمة (المواد الكيميائية) ويطلقها في الأمعاء الدقيقة. تعمل هذه الإنزيمات على تكسير الكربوهيدرات والبروتينات والدهون من الطعام.

ثانيا: ينتج البنكرياس أيضًا عدة هرمونات ويطلقها في الدم. من بين هذه الهرمونات الأنسولين الذي ينظم كمية السكر في الدم (الجلوكوز). يساعد الأنسولين أيضًا في توفير الطاقة ويخزن بعضها في وقت لاحق.

عوامل خطر الإصابة بالتهاب البنكرياس

اسباب التهاب البنكرياس

عادة ما تكون حصوات المرارة أو الإفراط في شرب الكحوليات سببًا في الإصابة بالتهاب البنكرياس. نادرًا ما يمكن أن تصاب بالتهاب البنكرياس من:
  • الأدوية (يمكن أن يؤدي الكثير منها إلى تهيج البنكرياس).
  • الدهون الثلاثية.
  • الالتهابات.
  • إصابة في البطن.
  • خلل وظائف التمثيل الغذائي مثل مرض السكري.
  • الاضطرابات الجينية مثل التليف الكيسي.

أعراض التهاب البنكرياس

تختلف أعراض التهاب البنكرياس حسب نوع الحالة:

أعراض التهاب البنكرياس الحاد

  1. آلام في الجزء العلوي من البطن تتراوح ما بين المتوسطة والشديدة والتي قد تنتشر إلى ظهرك.
  2. ألم يأتي فجأة أو يتراكم على مدى بضعة أيام.
  3. ألم يزداد سوءًا عند تناول الطعام.
  4. انتفاخ البطن المؤلم.
  5. القئ و الغثيان.
  6. الحمى.
  7. معدل ضربات القلب أسرع من المعتاد.

أعراض التهاب البنكرياس المزمن

  1. قد يسبب التهاب البنكرياس المزمن بعض أعراض التهاب البنكرياس الحاد. يمكنك أيضًا تطوير:
  2. ألم مستمر وأحيانًا معاقًا ينتشر في ظهرك.
  3. فقدان الوزن غير المبرر.
  4. إسهال رغوي مع قطرات زيت مرئية (إسهال دهني).
  5. داء السكري (ارتفاع نسبة السكر في الدم)، في حالة تلف خلايا البنكرياس المنتجة للأنسولين.

تشخيص التهاب البنكرياس

تشخيص التهاب البنكرياس الحاد

بالنسبة لالتهاب البنكرياس الحاد، قد يطلب مزودك فحص دم يقيس مستويات إنزيمين في الجهاز الهضمي (الأميليز والليباز) ينتجه البنكرياس. تشير المستويات العالية من هذه الإنزيمات إلى التهاب البنكرياس الحاد.

يوفر التصوير بالموجات فوق الصوتية أو التصوير المقطعي المحوسب (CT) صورًا للبنكرياس والمرارة والقناة الصفراوية يمكن أن تظهر التشوهات.

تشخيص التهاب البنكرياس المزمن

اختبار تحمل الجلوكوز الفموي: قد تحتاج إلى هذا الاختبار إذا اشتبه مزودك في أن التهاب البنكرياس قد أضر بخلايا البنكرياس المنتجة للأنسولين. يقيس كيف يتعامل جسمك مع السكر من خلال فحص الدم قبل وبعد شرب السوائل السكرية.

اختبار البراز: قد يطلب مزودك اختبار البراز باستخدام عينة من البراز لمعرفة ما إذا كان جسمك يواجه صعوبة في تكسير الدهون.

الموجات فوق الصوتية بالمنظار (التصوير الداخلي): يلتقط التصوير بالموجات فوق الصوتية الداخلية (بالمنظار) صورًا أوضح للبنكرياس والقنوات المتصلة (الأنابيب).

علاج التهاب البنكرياس

يستخدم الأطباء أكثر طريقة لعلاج التهاب البنكرياس الحاد مثل:

  • الاستشفاء مع الرعاية الداعمة والمراقبة.
  • مسكنات للألم.
  • جراحة المنظار لإزالة الحصوات أو اي انسداد آخر أو جزء تالف من البنكرياس.
  • إنزيمات البنكرياس والأنسولين التكميلية، إذا كان البنكرياس لا يعمل بشكل جيد.

الإجراءات المستخدمة في علاج التهاب البنكرياس
تتم إدارة معظم مضاعفات التهاب البنكرياس مثل كيس البنكرياس الكاذب (نوع من الكيس الالتهابي) أو أنسجة البنكرياس المصابة من خلال إجراء بالمنظار (إدخال أنبوب أسفل حلقك حتى يصل إلى الأمعاء الدقيقة بجوار البنكرياس). تتم إزالة حصوات المرارة وحصى البنكرياس بالمنظار.

إذا أوصي بإجراء جراحة، يمكن للجراحين إجراء عملية تنظير البطن في كثير من الأحيان. تتضمن هذه التقنية الجراحية جروحًا أصغر تستغرق وقتًا أقل للشفاء.

أثناء الجراحة بالمنظار، يُدخل الجراح منظار البطن (أداة بها كاميرا صغيرة وضوء) في جروح بحجم ثقب المفتاح في بطنك. يرسل منظار البطن صورًا لأعضائك إلى شاشة للمساعدة في توجيه الجراح أثناء الإجراء.

الوقاية من التهاب البنكرياس

أفضل طريقة للوقاية من التهاب البنكرياس هي اتباع نمط حياة صحي. يطمح إلى:

  • الحفاظ على وزن صحي.
  • مارس التمارين الرياضية بانتظام.
  • تجنب الكحول.
  • تناول نظامًا غذائيًا قليل الدسم.
  • اتبع التوصيات الغذائية لطبيبك وخبير التغذية.
  • تناول الأدوية على النحو الموصوف.

المصادر :
ـــــــــــــــــــــــــــ
author-img
مدينة العلم

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent