أسباب مرض الثعلبة وطرق علاجه

 

أسباب مرض الثعلبة كثيرة لنتعرف اولا ماهي الثعلبة هي حالة تؤدي إلى تساقط الشعر. 

Alopecia areata هي المصطلح الطبي لتساقط الشعر ،وهو يعتبر من الأمراض الجلدية, وهناك أنواع مختلفة منه ، بما في ذلك مرض الثعلبة في المقال سنعرض لك أبرز أسباب المرض وطرق علاجها. وهل الثعلبة معدية؟

أسباب مرض الثعلبة
أسباب مرض الثعلبة 

من الذي يصاب بالثعلبة؟

يمكن لأي شخص الاصابة بداء الثعلبة. ومع ذلك ، فإن فرص إصابتك بمرض الثعلبة تكون أكبر قليلاً إذا كان لديك قريب مصاب بهذه الحالة. وبالإضافة إلى ذلك، تحدث الأصابة بمرض الثعلبة في كثير من الأحيان بين الذين يعانون من أعراض اضطرابات الجهاز المناعي مثل مرض السكري ، مرض الذئبة الحمراء أو أمراض الغدة الدرقية.

ما هي أسباب مرض الثعلبة؟

من أهم أسباب مرض الثعلبة إنه مرض مناعي يهاجم جهاز مناعة الجسم بصيلات الشعر ويقوم بإتلافها. 

يُعتقد أن التركيب الجيني للشخص قد يؤدي إلى تفاعل المناعة الذاتية مع مرض الثعلبة ، إلى جانب فيروس أو مادة يتلامس معها الشخص.

الضغوط النفسية من أحد اسباب مرض الثّعلبة.

أعراض مرض الثعلبة

الثعلبة هي أحد أسباب تساقط الشعر تظهر أعراض مرض الثعلبة عندما يبدأ شعرك في التساقط , مكون بقع بيضاوية صغيرة في الذقن والرأس لتصبح بقعة صلعاء ذات ملمس ناعم تعرف بإسم داء الثعلبة. ويختلف مدى تساقط الشعر. في بعض الحالات ، يكون فقط في أماكن قليلة.تصيب الثعلبة النساء أكثر من الرجال وتكون اكثر تطورا.

أنواع داء الثعلبة

توجد اشكال عديدة من ثعلبة الشعر تختلف من شخص لاخر لكن أسباب المرض التي تسبب تساقط الشعر مشتركة يمكن أن يكون تساقط الشعر بكثرة. وفي حالات نادرة ، يفقد الرجل كل شعره .

1) الثعلبة البقعية

هي أحد اكثر أنواع الثعلبة شيوعاً ولها أعراض علي شكل فراغات دائرية أو بقع واضحة منتشرة خلال الرأس او باقي الجسم.

2) الثعلبة الشاملة

ومن أعراض هذا النوع من الثعلبة هو تساقط شعرك بالكامل.

3) الثعلبة الكلية

من أعراض الإصابة به هو سقوط شعر رأسك فقط.

4) الثعلبة الثعبانية

تظهر علي هيئة شريط ثعباني من صلع الشعر.

داء الثعلبة مرض لا يمكن التنبؤ به.عند البعض ، ينمو الشعر من جديد ولكنه يتساقط مرة أخرى لاحقًا. في بعض الحالات ، ينمو الشعر من جديد ويبقى. . حتى إذا فقد شخص ما شعره بالكامل ، فهناك احتمال أن ينمو مرة ثانية.

تشخيص مرض الثعلبة

يمكن اجراء التشخيص بعدة طرق اهمها الفحص السريري , اخذ خزعة جلدية لفحص فروة الرأس.

طرق علاج مرض الثعلبة

علاج مرض الثعلبة ، لا يمكن علاج أسباب مرض الثعلبة ولكن توجد عدة طرق للتخلص من أعراض مرض الثعلبة ويستطيع شعرك أن ينمو مجدداً.

أسباب مرض الثعلبة
أسباب مرض الثعلبة  وطرق العلاج

طرق علاج مرض الثعلبة بالأدوية

تشمل طرق علاج مرض الثعلبة بالادوية كالاتي:

الستيرويدات القشرية : الأدوية المضادة للالتهابات الموصوفة لأمراض المناعة. يمكن إعطاء الكورتيكوستيرويدات عن طريق الحقن في فروة الرأس أو في مناطق الإصابة الاخرى ، عن طريق الفم (كحبوب) ، أو يتم وضعها موضعياً ويفرك كمرهم أو كريم أو رغوة. قد تكون الاستجابة للعلاج تدريجية.

روجين ® (مينوكسيديل): يستخدم هذا الدواء الموضعي بالفعل في علاج الصلع النمطي وأعراضه. عادة ما يستغرق علاج روجين حوالي 12 أسبوعًا قبل أن يبدأ شعرك في النمو.

تشمل الأدوية الأخرى المستخدمة لعلاج الثعلبة بدرجات متفاوتة من الفعالية الأدوية المستخدمة في علاج الصدفية والمحسّسات الموضعية (الأدوية التي توضع على الجلد وتسبب رد فعل تحسسي).

علاج داء الثعلبة بالأعشاب الطبيعية

توجد طرق منزلية لعلاج أسباب مرض الثعلبة منها بعض المكونات العشبية اثبتت فعاليتها في علاج داء الثعلبة نهائيا بالرغم من انها محدودة للغاية واهمها البصل , والثوم, والعسل, ومن الزيوت زيت اكليل الجبل وزيت اللوز:

 علاج الثعلبة بالبصل 

تكمن اهمية البصل لانه يحتوي علي مادة الكبريت العنصر الاساسي للنمو بالاضافة الي تنشيطه للدورة الدموية لبصيلاته. اكدت الدراسات ان البصل يخلصك من البكتيريا المتسببة في اسقاط شعرك.

يحتوي البصل علي انزيمات الكاتلاز المضادة للشيب , طريقة التحضير في المنزل اصنع عصير البصل في الخلاط الكهربائي واستخلص مائه ثم ضعه علي رأسك المصابة ربع ساعه ثم اغلسه بالشامبو.

علاج الثعلبة بالثوم

من ابرز الاعشاب المستخدمة في علاج داء الثعلبة , مفعوله سحري في التخلص من الثعلبة لخصائصه المضادة للبكتيريا 

اصنع ماسك الثوم بعد هرسه جيداً ضعه علي المنطقة المصابة يترك لمدة 30 دقيقة ثم يغسل بماء فاتر وشامبو للقضاء علي رائحته.

علاج الثعلبة بزيت اللوز

تكمن اهمية زيت اللوز لقدرته علي تحفيز نمو شعرك ويزيد من كثافته ويخلصك من قشرة فروة رأسك ويعمل استعادة حيوية بصيلات شعرك.

علاج مرض الثعلبة بزيت اكليل الجبل

الوقاية من مرض الثعلبة

بصرف النظر عن العلاجات الدوائية أو المنزلية ، هناك العديد من التقنيات التجميلية والوقائية التي يمكن للأشخاص المصابين بالثعلبة تجربتها. وتشمل التالي:

استخدمي المكياج لإخفاء أو تقليل تساقط الشّعر عند النساء.

ارتدي النظارات الشمسية لحماية العين من أشعة الشمس والبيئة (إذا كان هناك فقدان للرموش).

استخدام أغطية (باروكات أو قبعات أو أوشحة) لحماية الرأس من العوامل الجوية.

تناول نظامًا غذائيًا متوازنًا. نمو الشعر هو عملية تعتمد على الفيتامينات والمعادن. غالبًا ما يعاني الذين يتبعون الحميات الغذائية المبتذلة من مشاكل التي تسبب التساقط للشعر واضطربات المناعة والإصابة بالثعلبة.

تجربة تقنيات زراعة الشعر.

تقليل التوتر. على الرغم من عدم إثبات ذلك من خلال التجارب والتحقيقات الكبيرة ، إلا أن الكثير من الناس الذين يعانون من مرض الثعلبة الجديد قد تعرضوا لضغوط في الحياة مؤخرًا ، مثل العمل والأسرة والوفيات والعمليات الجراحية والحوادث ، وما إلى ذلك.

في حين أن المرض ليس خطيرًا من الناحية الطبية ، إلا أنه يمكن أن يؤثر نفسياً علي الفرد. تتوفر مجموعات الدعم لمساعدة الأشخاص الذين يعانون من مرض الثعلبة على التعامل مع الآثار النفسية للحالة .

في نهاية مقالنا عن الثعلبة نرجو أن تكون قد عرفت أسباب مرض الثعلبة وطرق علاج الثعلبة . ونذكرك انه بالرغم من أن داء الثعلبة من الامراض المناعية إلا انه يمكنك علاجه بعده طرق قبل ظهور أعراض مرض الثعلبة علي الشعر.


author-img
مدينة العلم

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent