حسن الظن بالله فضله وآثاره


حسن الظن بالله فضله وآثاره

لاشك بأن العلاقة التي تربطك بربك اساسها القلب فاذا استقر فيه الايمان واليقين كان باب الفلاح والنجاه , لكن كيف تصل بقلبك الي تلك المنزلة؟ يحتاج الامر الي جهاد النفس و الاقبال الي الله تعالي وتحتاج الي ترك المنكرات تحتاج الي حسن الظن بالله واليقين بصفاته واسماء , لا يحسن الظن بالله الامن صلح قلبه واضاءت بصيرته برضا من الله لكن ما هو حسن الظن بالله؟وكيف احسن الظن بالله؟ السؤال الاهم , هل انا احسن الظن بالله؟ لنتعرف علي كل هذا تباعا.
حسن الظن بالله فضله وآثاره
- معني حسن الظن بالله :
حسن الظن بالله الثقة وقوة الايمان واليقين بما وعد الله وجعل كل اعتمادك علي الله في امرك كله , اليقين والثقة بأن الله لا يخلف وعده هذه هو حسن الظن بالله اجعل قلبك مطمن بتدبير الله وفوض امرك اليه , ولا تنجرف وراء اهواء نفسك وتدابيرها الواهية . يكمن حسن الظن بالله الملازم  للعمل الصالح السبب الرئيسي والركن العتيد الذي وجب علي الانسان التوجه اليه الذي سيكون له الوسيلة في الاغتنام بخير الدنيا والاخرة.

- كيف احسن الظن بالله:
قد تظن ان الامر بسيط لكن مكانة حسن الظن بالله انما هي هبة من الله لا يتسم بها الا المؤمنين فينبغي عليك القيام ببعض الامور لتصلك لتلك المكانة وليتحقق مع مبدأ حسن الظن بالله الذي هو باب كل خير في الدنيا والاخرة اول تلك الامور الواجب توفرها لتكن حسن الظن بالله:
1- اداراك وفهم معاني اسماء الله الحسني ومعرفة ما تحوي هذه الاسماء من صفات وقدرة الله فيها بكل اسم وحكمته في المن والمنع وحكمته في توزيع الارزاق والايمان بها وكذلك حكمته فيما يصيبك من ابتلاء وكل ما تحمله لك الايام من خير وشر وتفهم لطيف حكمة الله , وحده الله هو المتصرف .
2- تجنب المنكر وكل ما نهي عنه الله ورسوله , الندم والتوبة من المعاصي التي اقترفها الانسان والعلم بأنه لايغفر الذنوب الا الله واليقين بان الله سيغفر ذنبه مهما كان الذنب عظيما عدا الشرك به فانه غفور رحيم , فكل ما عليه هو العزم علي التوبه وعدم الرجوع الي ذلك الذنب , فبذلك تدرك افضل مراتب حسن الظن بالله .
3- حسن الظن بالله هواطمئنان القلب بأن الله هو الرازاق وان خزائن السموات والارض هي بيده الله وحده هو المتصرف هو الرزاق ما ينقصه من ملكه شئ وأنه يرزق المؤمن الكافر ,وان تدابير الخلق لاتغنيه شئ من الله ولا تمنع رزق هو له .
4- الصبر علي البلاء والمحن واحتساب الاجر عن الله كما يقول رسول الله (صل الله عليه وسلم): عجباً لأمرِ المؤمنِ إن أمرَه كلَّه خيرٌ، وليس ذاك لأحدٍ إلا للمؤمنِ؛ إن أصابته سراءُ شكرَ فكان خيرًا له، وإن أصابته ضراءُ صبر فكان خيرًا له.هل تعرف ما هي عقوبة ظن السوء بالله؟
- فضائل حسن الظن بالله:
- ذكرت فضائل كثيرة لحسن الظن بالله في القران والسنة لما لها من اهمية كبيرة في حياة المؤمن  وعلاقته الغيبية بربه وقد حثنا نبينا الكريم في صحيح الروايات فقال: لا يموتن احدكم إلا وهو يحسن الظن بالله. تنويه صريح من رسولنا الكريم علي ضرورة حسن الظن بالله وانه الله سيفغر له ويرحمه .

- تزداد ثقه العبد بربه ويتعلق قلبه بمولاه , عندما يمتلئ قلبه يقينا بأنه لا ملجأ من الله الا اليه وانه هو مدبر الامر كله .
- نيل الخير في الدنيا والاخرة وتحقيق كل ما تتمني , تصبح من عباد الله الصالحين كما يقول الله في حديث قدسي :انا عند ظن عبدي بي إن ظن خيرا فله وإن ظن شرا فله.
- حسن الظن بالله يجعل المؤمن يطمئن الي ركن الله , فلا يخيب رجاء عبد عنده ولا يضيع امله وثقتع بربه فبذلك سكون حسن الظن بالله هو احد اسباب انشراح الصدر واطمئنان النفس.
- مواقف لحسن الظن بالله:
نذكر اشهر المواقف لحسن الظن بالله والتي خلدت ما دامت السموات والارض الا وهي موقف القائد العظيم والنبي الكريم (صل الله عليه وسلم) ويعطي لنا ولصاحبه الصديق درسا في حسن الظن بالله ,موقف بليغا وذلك حينما اقترب المشركين من مدخل غار حراء فقال ابا بكر للني لو نظر احدهم تحت قدميه لارأنا... فرد عليه النبي (صل الله عليه وسلم) ماظنك باثنين الله ثالثهما.
درسا اخر في حسن الظن بالله من موسي كليم الله حينما قال له بنو اسرائيل إنا لمدركون ... فرد موسي عليه السلام عليهم وهو ثقته وظنه بالله لا حدود لهما وقال كلا ان معي ربي سيهدين فلم يلبث الرد وتحقيق الثقة وحسن الظن بالله الا ان اوحي الله لموسي ان يضرب بعصاه البحر فانفلق نصفين ونجي الله موسي .

0 التعليقات

إرسال تعليق