مراهق يخترع حمض نووي من حروف القران والتوراة

مراهق يخترع حمض نووي من حروف القران والتوراة  

جميعنا يعلم ان الحمض النووي DNA هي سلسلة من الجزئيات الصغيرة تتحد لتكون مركبات عدة ,انها اساس تواجد الكائنات ايضا هي الشفرة التي يتخلق منها الجنين هي المسئولة عن اختلاف البشر من حيث النوع واللون والشكل شفرة تختلف من شخص لاخر هي بمثابة  مخزون المعلومات الورائية اي تعديل  في تركيب الشكل الطبيعي لها ينذر بطفرة جينية تغير عن الطبيعة في الاجيال القادمة هذا الذي يسمي بالوحشية العلمية.

مراهق يخترع حمض نووي

مراهق فرنسي يدعي لوكاتيلي, من احدي المدن الفرنسية حسب ما هو موضح مدينةجرونوبل,في تجربة اطلق عليها اسم الحقن الجيني من خلال نص ديني لاول مرة في كائن بشري,هي تحويل المعلومات الرقمية إلى الحمض النووي ،يقول لوكاتيلي تساءلت عما إذا كان من الممكن تحويل نص الديني إلى الحمض النووي وحقنها في كائن حي.
كيف تم عمل ذلك:
قمت بتنزيل سفر التكوين من علي الانترنت استبدل كل من الحروف العبرية بالنوكليوتيدات"هي كيفية بناء الاحماض الامينية وتركيبها", تجاهل علامات الترقيم والمسافات
قام بتنزيل سورة الرعد من علي احد المواقع الاسلامية قام باستخدام فواتح السورة فقط وهي ألف،لام ، ميم، راء  واستبدل كل الحروف العربية مع النوكليوتيدات المقابلة , تم ذلك باستخدام احد المواقع الالكترونية التي توضح كيفية التركيب والتعديل ولم يكن لديه ادني فكرة عن تاثير الحقن بالبروتينات الغير معلومة في جسمه  لذلك ادعي انها تجربة فريدة من نوعها اطلق علي حروف التوراة اسم "بروتين الكتاب المقدس" وعلي حروف سورة الرعد اسم "بروتين القرآن الكريم".
*-النتيجة:
حقن تحت الجلد في الفخذ الأيسر تسبب في موقع الحقن فقط التهاب التي استمرت بضعة أيام
 وحقن تحت الجلد من الببتيد في فخذي اليمنى أثار لا شيئ.
من خلال الشرح والترجمات لا يتضح  لنا بايهم حقن فخذه الايمن وبايهم حقن الايسر لكن يتبقي تعليق له علي ذلك هذه هي المرة الأولى التي يقوم فيها شخص ما بحقن الجزيئات الخاصة به التي تم تطويرها من النص. انها رمزية للغاية حتى لو لم يحدث ذلك وانه اصبح اول كائن حي يتم فيه تخزين نص.كما انه لجأ للكتب السماوية لحساسيتها عند الناس ويلاقي بحثه المزيد من الاهتمام هذه مجرد وجهة نظر...  مارأيك انت ؟

0 التعليقات

إرسال تعليق